عن رئاسة الوزراء

أهلاً بِكم في الصّفحة الرسميّة لرئاسة الوزراء بالمملكة الأردنيّة الهاشميّة، حيثُ تُناط السُّلطة التنفيذيَّة بالملك، ويتولَّاها بواسطةِ وزرائه وفق أحكام الدّستور. يُؤلَّف مجلسُ الوزراء من رئيس الوزراء رئيساً، ومن عدد من الوزراء حسب الحاجة والمصلحة العامَّة، ويتولَّى مجلسُ الوزراء مسؤوليّة إدارة جميع شؤون الدَّولة، ويكون مجلسُ الوزراء مسؤولاً أمام مجلس النوَّاب مسؤوليَّة مشترَكة عن السّياسة العامّة للدّولة.

القائمة الرئيسية

عن دولة رئيس الوزراء

جلالة الملك يؤكد مسؤولية الأمم المتحدة في دعم إحياء عملية سلام شاملة

  2006-09-03
أكد جلالة الملك عبدالله الثاني اليوم مسؤولية الأمم المتحدة في دعم إحياء عملية سلام شاملة تحقق العدالة للشعب الفلسطيني وتعالج جميع جوانب الصراع العربي – الإسرائيلي وتضمن تحقيق الأمن والازدهار لشعوب المنطقة. وقال جلالته، خلال استقباله أمين عام الأمم المتحدة كوفي عنان في مركز الملك الحسين بن طلال للمؤتمرات في البحر الميت حيث يعقد ملتقى شباب كلنا الأردن التحضيري، أن الجميع في منطقة الشرق الأوسط يتطلع لأن تلعب الأمم المتحدة دورا فاعلا في حل مشاكل المنطقة وتحمل مسؤولياتها تجاه شعوبها. وشدد جلالته على أن الوقت الحالي هو من أكثر الأوقات التي تحتاج فيه شعوب المنطقة أن تتخذ المنظمة الدولية، باعتبارها المظلة الدولية لجميع دول العالم، موقفا فاعلا وعمليا في حماية الاستقرار العالمي، مؤكدا أن معالجة جوهر الصراع في المنطقة والمتمثل في إيجاد حل عادل للقضية الفلسطينية يعيد الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني ويفضي إلى إقامة دولة فلسطينية على الأرض الفلسطينية هو المفتاح لحل جميع المشاكل المتعلقة بالصراع العربي – الإسرائيلي. وبين جلالته أن هناك الكثير من الأمور التي على المنظمة الدولية القيام بها لمساعدة لبنان على تجاوز آثار الدمار التي عانى منها نتيجة العدوان الإسرائيلي على أراضيه، مؤكدا أن الأولوية تنصب في المرحلة الحالية على ضمان تعزيز وقف إطلاق النار وترتيب نشر قوات دولية تعمل على دعم الاستقرار على الحدود اللبنانية – الإسرائيلية. وقال جلالته أن الحكومة اللبنانية بحاجة ماسة لمساندة المنظمة الدولية لتجاوز آثار العدوان وإعادة اعمار لبنان ومساعدة المهجرين على العودة لقراهم ومدنهم.
عدد المشاهدات: 696