عن رئاسة الوزراء

أهلاً بِكم في الصّفحة الرسميّة لرئاسة الوزراء بالمملكة الأردنيّة الهاشميّة، حيثُ تُناط السُّلطة التنفيذيَّة بالملك، ويتولَّاها بواسطةِ وزرائه وفق أحكام الدّستور. يُؤلَّف مجلسُ الوزراء من رئيس الوزراء رئيساً، ومن عدد من الوزراء حسب الحاجة والمصلحة العامَّة، ويتولَّى مجلسُ الوزراء مسؤوليّة إدارة جميع شؤون الدَّولة، ويكون مجلسُ الوزراء مسؤولاً أمام مجلس النوَّاب مسؤوليَّة مشترَكة عن السّياسة العامّة للدّولة.

القائمة الرئيسية

جلالة الملك عبدالله الثاني يتلقى برقية من رئيس مجلس الاعيان

  2006-02-08
رفع رئيس مجلس الاعيان زيد الرفاعي برقية الى جلالة الملك عبدالله الثاني اعرب فيها عن عميق فخر المجلس واعتزازه بجهود جلالته التي يبذلها من اجل رفعة الاردن ورفاهية شعبه الوفي . كما أعرب عن شعور المجلس واعضائه بالزهو والفخار مع ابناء الاسرة الاردنية الواحدة الكبيرة وهو يرى جلالتكم وانتم تدافعون عن قضايا امتكم العربية الاسلامية وتتصدون للذود عن الاسلام العظيم امام حملات التشويه. وفيما يلي نص البرقية.. مولاي صاحب الجلالة الملك الهاشمي عبدالله الثاني ابن الحسين المفدى عميد ال البيت الاطهار اعز الله ملكه وادام عزه وايده بنصره . اتشرف بان ارفع الى مقام مولاي المفدى باسم زملائي اعضاء مجلس الاعيان وباسمي اصدق ايات الاخلاص والولاء والاحترام والاجلال مقرونة بصادق الدعاء الى الباري جل في عليائه ان يحفظ جلالة سيد البلاد بكل خير وان يوفقه وياخذ بيده لما فيه خير الوطن الغالي والشعب الاردني النبيل والامتين العربية والاسلاميه. مولاي المعظم.. يتابع مجلس الاعيان بالفخر والاعتزاز جهود جلالتكم الخيرة المميزة التي تبذلونها من اجل رفعة الاردن وازدهاره واستقراره ورفاهية شعبكم الوفي وتقدمه ويشعر مجلس الاعيان بالزهو والفخار مع ابناء اسرتكم الاردنية الواحدة الكبيرة وهو يرى جلالتكم وانتم تدافعون عن قضايا امتكم العربية الاسلامية وتتصدون للذود عن الاسلام العظيم امام حملات التشويه والاساءة والافساد في الارض وتخاطبون قادة العالم وشعوبه بفكر عربي اسلامي هاشمي مبين وتنقلون الصورة الناصعة المشرقة للاسلام ولرسالة جدكم الاعظم محمد صلى الله عليه وسلم والذي كانت حياته جهادا لانقاذ البشرية كلها من الظلمة والضلال..وقدوة صادقة للبر والرحمة..وسيرة في الخلق العظيم..ونبذا للعنف والتطرف والتعصب. جلالة سيدنا المفدى.. يبتهل مجلس الاعيان الى المولى العلي القدير ان يمد في عمر جلالة عميد ال البيت الاطهار ويمتعكم بموفور الصحة وان يبقيكم عزا وذخرا وسندا ومجدا لاردنكم الغالي وشعبكم الوفي ولامتيكم العربية والاسلامية ..انه نعم المولى ونعم المجيب
عدد المشاهدات: 1062