عن رئاسة الوزراء

أهلاً بِكم في الصّفحة الرسميّة لرئاسة الوزراء بالمملكة الأردنيّة الهاشميّة، حيثُ تُناط السُّلطة التنفيذيَّة بالملك، ويتولَّاها بواسطةِ وزرائه وفق أحكام الدّستور. يُؤلَّف مجلسُ الوزراء من رئيس الوزراء رئيساً، ومن عدد من الوزراء حسب الحاجة والمصلحة العامَّة، ويتولَّى مجلسُ الوزراء مسؤوليّة إدارة جميع شؤون الدَّولة، ويكون مجلسُ الوزراء مسؤولاً أمام مجلس النوَّاب مسؤوليَّة مشترَكة عن السّياسة العامّة للدّولة.

القائمة الرئيسية

جلالة الملك يستقبل مساعد رئيس جمهورية ايران الاسلامية

  2006-02-27
استقبل جلالة الملك عبد الله الثاني اليوم مساعد رئيس الجمهورية الايراني محمد مشاي رئيس منظمة التراث الثقافي والسياحي في ايران الذي نقل الى جلالته تحيات فخامية الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد وحرصه على توثيق علاقات التعاون بين البلدين. واكد جلالته خلال اللقاء الذي حضره وزير الخارجية عبد الاله الخطيب ان هناك فرصا عديدة يمكن للبلدين ان يستفيدا منها ويعززان علاقاتهما وبخاصة في المجالات الاقتصادية والثقافية والسياحية وبما يخدم مصالح البلدين. واشار جلالته الى الزيارة التي قام بها الى ايران قبل نحو ثلاث سنوات والتي جرى خلالها البحث في اليات تطوير العلاقات بين البلدين لا سيما في مجال تشجيع السياحة الدينية. وحول الوضع في العراق جدد جلالة الملك ادانته لاستهداف المقامات والمزارات الدينية والمساجد بالتخريب والتدمير معتبرا ذلك عملا مرفوضا ومدانا ومسيئا لجميع المسلمين. ولفت جلالته الى مسؤولية الاردن وايران ودول الجوار في دعم العملية السياسية في العراق ومساندة جهود العراقيين لاستعادة الاستقرار والمحافظة على وحدة اراضيهم وتماسكهم . من جهته اثنى المسؤول الايراني الذي نقل الى جلالته حرص الرئيس نجاد والشعب الايراني على توثيق علاقات الصداقة بين البلدين على ما يبذله الاردن من جهود بقيادة جلالة الملك لتحقيق التضامن بين الدول الاسلامية وخدمة قضايا العالم الاسلامي ومثمنا في الوقت ذاته الدور الحيوي الذي يقوم به الاردن للمساعدة في استقرار العراق. واعرب عن رغبة بلادة في اقامة علاقات متينة مع الاردن وبخاصة في المجالات الثقافية والسياحة الدينية. ويذكر ان السيد مشاي يشارك في فعاليات الملتقى الدولي الاول للسياحة والسفر الذي بدا اعماله في منطقة البحر الميت اليوم.
عدد المشاهدات: 1053