عن رئاسة الوزراء

أهلاً بِكم في الصّفحة الرسميّة لرئاسة الوزراء بالمملكة الأردنيّة الهاشميّة، حيثُ تُناط السُّلطة التنفيذيَّة بالملك، ويتولَّاها بواسطةِ وزرائه وفق أحكام الدّستور. يُؤلَّف مجلسُ الوزراء من رئيس الوزراء رئيساً، ومن عدد من الوزراء حسب الحاجة والمصلحة العامَّة، ويتولَّى مجلسُ الوزراء مسؤوليّة إدارة جميع شؤون الدَّولة، ويكون مجلسُ الوزراء مسؤولاً أمام مجلس النوَّاب مسؤوليَّة مشترَكة عن السّياسة العامّة للدّولة.

القائمة الرئيسية

رئيس الوزراء يلتقي ممثلي القطاع الخاص.

  2006-03-26
أكد رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت على اهمية الشراكة الحقيقية بين القطاعين العام والخاص للبناء على المؤشرات الايجابية التي حققها الاقتصاد الوطني عبر السنوات الماضية وضمان انعكاسها على المواطن من خلال التخفيف من حدة مشكلتي الفقر والبطاله. وقال رئيس الوزراء خلال لقاء عقده مساء اليوم مع ممثلي فعاليات القطاع الخاص المختلفة ..ان الحكومة تضع مسألة الحد من الفقر والبطالة على أعلى سلم اولوياتها..مشيرا الى انها ستخرج قريبا بوثيقة ومنهجية جديدة للتعامل مع هاتين المسألتين. وبين الدكتور البخيت..ان الحكومة تعمل على تنفيذ المساكن التي أمر جلالة الملك عبدالله الثاني بتخصيصها للفقراء في مختلف محافظات المملكة والتي امر جلالته بزيادتها من 600 الى حوالي الفي وحدة سكنية فضلا عن التوسع في توزيع الاراضي على هذه الطبقة الفقيرة من مجتمعنا. ولفت الدكتور البخيت الى ان الحكومة بدأت بتوحيد قاعدة المعلومات حول العائلات الفقيرة لضمان وصول المعونات الى مستحقيها ومنع الازدواجية والتكرار في تلقي المعونه..مبينا انه سيتم انشاء هيئة للتكافل الاجتماعي تهدف الى اعادة النظر بالية عمل صناديق العون حتى لا يتحول المواطن الى متلق للمعونة بل انسانا منتجا واقتصار تقديم المعونات النقدية المباشرة على صندوق المعونة الوطنية لمن هو غير قادر على العمل. ووضع رئيس الوزراء ممثلي القطاع الخاص بصورة القرار الذي ستتخذه الحكومة للخروج من دعم المحروقات والية دعم الطبقات الفقيرة والمتوسطة..مؤكدا ان الحكومة ستضرب بيد من حديد كل من يستغل هذا القرار للمتاجرة بقوت المواطن والتلاعب باسعار المواد التموينية والاستهلاكية..ومشيرا بهذا الصدد الى اهمية تعاون القطاع الخاص مع الحكومة والجهات المعنية لفرض رقابة صارمة على الاسواق لضمان توفير المواد الاستهلاكية باسعار معقوله. واشار الى ان الحكومة وبعد دراسة جميع الخيارات للاسلوب الامثل لايصال الدعم للمواطن اعتمدت الية الدعم المباشر لجميع الفئات المستحقة له باعتبارها الاكثر عدالة وتشمل فئات اكثر حاجة ولم ترغب باقتصارها على قطاع الموظفين المدنيين والعسكريين حتى لا تحرم نصف الشعب الاردني من الدعم الذي يتناسب عكسيا مع الرواتب والاجور. واكد رئيس الوزراء على ضرورة مأسسة هذه اللقاءات بين القطاعين العام والخاص وعقد هذه اللقاءات دوريا لما فيه مصلحة الوطن. وجرى حوار عرض خلاله ممثلو القطاع الخاص اراءهم وملاحظاتهم حول مجمل القضايا والتحديات التي تواجه قطاعاتهم المختلفة كما تحدثوا حول اثر قرار رفع الدعم عن المحروقات على القطاعات الاقتصادية والانتاجية المختلفة..مؤكدين اهمية المحافظة على التنافسية التي يتمتع بها الاردن في مختلف المجالات.
عدد المشاهدات: 902