عن رئاسة الوزراء

في آب عام 1920 أوفد المندوب السامي البريطاني عدداً من الموظفين البريطانيين الى شرق الاردن . لمساعدتهم في تأسيس إمارة تحت الانتداب البريطاني وتألفت بالبلاد أنذاك ثلاث حكومات منفصلة واحدة في عجلون ، وثانية في عمان و السلط ، وثالثة في الكرك . في شهر حزيران عام 1920 ابرق عدد من زعماء الاردن الى الشريف حسين في مكة لإيفاد أحد ابنائة الى الاردن ليتزعم حركة تحرير سوريا من الاحتلال الفرنسي, ولبى الشريف حسين النداء موفداً نجله الامير عبد الله الذي وصل الى معان في تشرين الثاني عام 1920 .

القائمة الرئيسية

عن دولة رئيس الوزراء

الملقي يزور امانة عمان ويؤكد تعزيز خدماتها للمواطنين

  2017-09-19

عمان - (بترا) - أكد رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي ضرورة تركيز عمل وجهود امانة عمان الكبرى خلال الفترة المقبلة على تعزيز الخدمات التي تقدمها للمواطنين وتمس حياتهم اليومية والارتقاء بمستوى ونوعية البنية التحتية والخدمات فيها .

كما اكد رئيس الوزراء خلال زيارته اليوم الاثنين امانة عمان الكبرى ولقائه امين عمان يوسف الشواربة ونائب الامين ومدير المدينة وكبار المسؤولين فيها أهمية ايجاد حلول حقيقية للتحديات التي تواجه المواطن سيما ما يتعلق بالازدحامات المرورية لافتا بهذا الصدد الى اهمية الارتقاء بمستوى النقل العام داخل العاصمة ورفع سوية الحافلات العاملة ووفق ترددات منتظمة تشجع المواطنين على استخدامها في تنقلاتهم .

واشاد الملقي بإجراءات التحول الالكتروني لأمانة عمان في تقديم مجموعة من الخدمات الامر الذي يسهل على المواطنين والمستثمرين ويختصر الوقت والجهد في انجاز المعاملات ،مؤكدا اهمية اعادة دراسة الاجراءات الاخرى التي لم يتم اتمتتها والاستغناء عن اي اجراءات غير ضرورية وقال " نريد اجراءات سهلة وميسرة ومفهومة وبعيدة عن الاجتهاد".

واكد رئيس الوزراء اهمية ان تكون موازنة الامانة للعام المقبل محددة الاهداف وان تتضمن فقط المشاريع ذات الاولوية التي ستنفذها الامانة العام القادم داعيا مجلس امانة عمان الجديد الى تحديد اولويات المشاريع والخدمات الضرورية.

ولفت الى ضرورة ان تكون موازنة الامانة للعام المقبل مركزة على ضبط النفقات وترشيدها مع الحفاظ على مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين وحتى لا يتم تحميل موازنة الامانة اي اعباء اضافية وقال " نريدها موازنة لخدمة المواطن".

وبشأن مشروع الباص السريع اكد رئيس الوزراء اهمية اعطاء الاولوية في مراحل تنفيذ المشروع للتقاطعات الكبرى من محطات وجسور التي يحتاجها خط سير الباص السريع لضمان سرعة تنفيذه وبعد انجازها البدء بفتح المسارات التي سيسلكها مسار الباص السريع .

وشدد رئيس الوزراء بهذا الصدد على ضرورة طرح عطاءات تنفيذ مشروع الباص السريع بكل شفافية واتاحة المجال امام الشركات الكفؤة للتنافس على تنفيذ هذا المشروع الحيوي للنقل في العاصمة.

ولفت الى اهمية زيادة الاهتمام بممرات المشاة والارصفة في العديد من المناطق سيما التي باتت متنفسا ومقصدا للمواطنين والحركة السياحية وتنظيم اللوحات الاعلانية ومعالجة التلوث البصري.

وبشأن مطلب الامانة بإيجاد قطعة ارض مناسبة لإقامة مقبرة عليها سيما في ظل عدم مقدرة مقبرة سحاب على الاستيعاب خلال الفترة المقبلة اشار رئيس الوزراء الى اهمية التنسيق بين الامانة ووزارة المالية / دائرة الاراضي والمساحة لإيجاد موقع جديد تتوفر فيه سهولة الوصول وخدمات البنية التحتية .

كما اكد اهمية الاسراع في ايجاد اماكن بديلة للسوق المركزي ولمسلخ امانة عمان وبشكل يسهم في تحسين الخدمة والمحافظة على البيئة وشروط السلامة العامة .

بدوره أكد أمين عمان الدكتور يوسف الشواربه أن الامانة ماضية في أتمتة الاجراءات وإنجاز مشروع التحول الكتروني بما يبسط الإجراءات أمام المواطن والمستثمر وفق الخطة والبرنامج المعد بما يحقق نقله نوعية في خدمات الأمانة للمواطن ، حيث تم إعادة دراسة وهندسة إجراءات ل32 خدمة في مختلف القطاعات وجاري العمل على اعادة هندسة 41 ، والانتهاء من أتمتة 10 خدمات ، وأتمتة 7 جديده قبل نهاية العام الجاري .

كما تعمل الامانة على تحديث التشريعات استجابة لمتطلبات الحداثة والتطور وتمكين الامانة من تقديم الخدمة الامثل للمدينة ومواطنيها .

وشدد على ان الامانة تملك رؤية واضحة لمعالجة وتحسين الواقع المروري وتطوير منظومة النقل العام من خلال خطط قصيرة وبعيدة المدى على مدار السنوات المقبلة . وتعمل على تحديث استراتيجية النقل العام والمخطط الشمولية له وفقا للمتغيرات الديمغرافية والجغرافية .

ولفت الشواربة الى ان الامانة تعمل حاليا على دراسة شرق عمان برصد ما هو موجود على أرض الواقع والتطلعات للمستقبل وايجاد مخطط شمولي جديد لافتا ان دراسات سابقه لشرق عمان باتت تتطلب التحديث نتيجة النمو والتوسع العمراني وظهور العديد من المستجدات .

واشار الى أن الامانة تتجه الى تجديد رخص المهن لمدة ثلاث أو خمس سنوات بما يتوافق مع طبيعة المهنة في إطار التسهيل على القطاعين التجاري والصناعي .

وبين ان نهج الامانة الجديد فيما يتعلق بالشريط الاستثماري كريدور عبدون يقوم على دراسة لاحتياجات السوق والمدينة والموائمة بينهما واختيار تنفيذ المشاريع والقائم على دراسة الجدوى الاقتصادية لها ومن ثم تسويقها .

واكد الشواربة ان الأمانة ستلتزم بتنفيذ كافة المشاريع والخدمات ومتطلبات المواطنين المدرجة على بنود موازنتها للعام المقبل ، حيث أعدت ما يمكن تنفيذه من مشاريع وخدمات لتعزيز مصداقية الأمانة أمام المواطن .

وبين أن الامانة ستنفق حوالي 20 مليون دينار على مشاريع تحديث وتطوير مناهل تصريف مياه الامطار ضمن موازنة العام الجاري والمقبل في إطار سعيها لتحديث البنية التحتية .

وشدد الشواربة على حاجة المدينة لإنشاء سوق مركزي جديد يواكب نمو وتوسع المدينة وحسب المواصفات والمعايير العالمية ، بعد أن باشرت بالخطوات الأولية لإنشاء المسلخ الجديد في منطقة الماضونة بالشراكة مع القطاع الخاص ، لافتا الى الحاجة الماسة الى إنشاء مقبرة جديدة بديلة لمقبرة سحاب التي شارفت على الاغلاق .

ولفت أن الامانة قطعت خطوات جيده في مشروع الغاز الحيوي لإنتاج الطاقة الكهربائية ، فضلا عن مشروع فرز النفايات الذي يجري العمل عليه بالتنسيق والتعاون مع وكالة الانماء الالمانية ، مشيرا الى أن سياسة الامانة خلال السنوات الماضية في موضوع تشغيل عمال الوطن واقتصارها على العمالة المحلية أدت الى انخفاض نسبة العمالة الوافدة في هذا القطاع الى 4 بالمائة .

وقال ان رفع كفاءة الإدارة المالية في الامانة خلال الفترة الماضية أدى الى زيادة فرص التمويل للمشاريع من خلال المؤسسات المانحة والدولية حيث يتم التعامل مع الوكالة الفرنسية للتنمية والبنك الاوروبي للتنمية ، لافتا ان الامانة تعمل على ترشيد الانفاق ورفع كفاءة التحصيل .

وكان نواب مدير مدينة عمان استعرضوا أمام رئيس الوزراء محاور العمل واهم الخطط والمشاريع في مجالات تخطيط المدينة وتحفيز الاستثمار فيها ، والاشغال والنقل العام ، والبيئية والمناطق ، والصحة والزراعة ، والادارة المالية الكفؤة ، وتطوير الاداء المؤسسي في امانة عمان.


عدد المشاهدات: 186