عن رئاسة الوزراء

أهلاً بِكم في الصّفحة الرسميّة لرئاسة الوزراء بالمملكة الأردنيّة الهاشميّة، حيثُ تُناط السُّلطة التنفيذيَّة بالملك، ويتولَّاها بواسطةِ وزرائه وفق أحكام الدّستور. يُؤلَّف مجلسُ الوزراء من رئيس الوزراء رئيساً، ومن عدد من الوزراء حسب الحاجة والمصلحة العامَّة، ويتولَّى مجلسُ الوزراء مسؤوليّة إدارة جميع شؤون الدَّولة، ويكون مجلسُ الوزراء مسؤولاً أمام مجلس النوَّاب مسؤوليَّة مشترَكة عن السّياسة العامّة للدّولة.

القائمة الرئيسية

الملك يتفقد سير العمل في مشروع المدينة الصناعية بمأدبا ويقوم بزيارة مفاجئة لمنزل أحد المصابين العسكريين

  2019-02-14

تفقد جلالة الملك عبدالله الثاني،امس الأربعاء، سير العمل في مشروع المدينة الصناعية بمحافظة مأدبا، إضافة إلى زيارة مفاجئة قام بها جلالته لمنزل أحد المصابين العسكريين المقدم المتقاعد غسان الزواهرة.
وخلال زيارة جلالة الملك، لمشروع المدينة الصناعية، الذي يتوقع أن يوفر في مرحلته الأولى 2500 فرصة عمل لأبناء وبنات المحافظة، وجه جلالته الحكومة بضرورة الإسراع في استكمال أعمال البنية التحتية في المشروع، الذي وصلت نسبة الإنجاز فيه حاليا إلى 75 بالمائة.
كما وجه جلالته الحكومة العمل على جذب الاستثمارات للمحافظات وخاصة للمدن الصناعية، لتوفير فرص العمل للشباب.
واستمع جلالته، خلال جولته في المشروع إلى إيجاز قدمه وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس فلاح العموش أشار فيه إلى أن الوزارة تقوم بمتابعة تنفيذ أعمال البنية التحتية لاستكمال إنشاء المدينة الصناعية بمأدبا بمساحة إجمالية تبلغ 500 دونم على مرحلتين.
وبين أن المرحلة الأولى ستنفذ على مساحة 310 دونمات، فيما ستقام المرحلة الثانية على مساحة 190 دونما، لافتا إلى أن المرحلة الأولى تتضمن قطع أراضٍ للخدمات وأخرى استثمارية بمساحات مختلفة وهي مخدومة بالبنية التحتية كأعمال الطرق وتسوية القطع الاستثمارية والأسوار والجدران الاستنادية وأعمال شبكة المياه والحريق وشبكة الكهرباء وخزانات المياه وغرفة المضخات ومبنى الإدارة.
وحسب العموش فإن المدينة الصناعية شملت إنشاء مصانع نمطية بمساحة إجمالية بلغت 10 آلاف متر مربع، تم الانتهاء من تنفيذ مبانيها، وهي مخدومة بالبنية التحتية، وجاهزة للتشغيل واستقبال المستثمرين.
وكان جلالة الملك وضع حجر الأساس للمدينة الصناعية العام 2016، بكلفة إجمالية تبلغ حوالي 22 مليون دينار.
كما استمع جلالته إلى إيجاز من الرئيس التنفيذي لشركة المدن الصناعية الأردنية عمر جويعد الذي بين فيه أن الشركة تلقت طلبات للاستثمار في المدينة الصناعية في مأدبا من 29 مستثمرا حتى الآن.
وأشار إلى أن أهم الصناعات المستهدفة للمدينة تشمل الصناعات التقنية والهندسية والدوائية والكيماوية والبلاستيكية الغذائية والنسيجية والورقية والطباعة والتعبئة والتغليف والخدمات اللوجستية.
وأضاف أن إقامة المدينة الصناعية يساهم في تحقيق أهداف استراتيجية تشمل تعزيز البيئة الاستثمارية في المحافظة وزيادة قدرتها التنافسية على جذب الاستثمارات وتوفير فرص العمل لأبناء المنطقة، كما ستسهم في دعم مشاريع صندوق تنمية المحافظات.
ووفق جويعد، فمن المتوقع في حال اكتمال اشغال المدينة الصناعية بالكامل استقطاب ما يقارب 60 استثماراً.
ورافق جلالته في الزيارة؛ رئيس الديوان الملكي الهاشمي، ومستشار جلالة الملك، مدير مكتب جلالته، ووزير الدولة لشؤون الاستثمار، ومحافظ مأدبا، ورئيس مجلس إدارة شركة المدن الصناعية الأردنية.
وفي زيارة مفاجئة قام بها جلالة الملك لمنزل أحد المصابين العسكريين أثناء تأدية الواجب الرسمي، اطمأن جلالته على الوضع الصحي للمقدم المتقاعد غسان الزواهرة.
وتأتي زيارة جلالته لمنزل الزواهرة في إطار اهتمام جلالته بالمصابين العسكريين من نشامى القوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي والأجهزة الأمنية الذين قدموا التضحيات في سبيل حماية ورفعة الوطن، وبالتزامن مع يوم الوفاء للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى الذي يصادف في الخامس عشر من شباط من كل عام.
وفي مقابلة صحفية مع الزواهرة أعرب عن تقديره لجلالة الملك على رعايته واهتمامه المتواصل بالمصابين العسكريين.
وقال "شعرت بالسعادة والفخر عندما رأيت جلالة الملك يدخل إلى بيتي، ليطمئن على أحوالي وأوضاع أسرتي، مما كان له أثر كبير في رفع معنوياتي، وهذا ما عودنا عليه جلالته الذي يتواصل مع أبنائه في كل موقع بوطننا الحبيب".


عدد المشاهدات: 287