عن رئاسة الوزراء

أهلاً بِكم في الصّفحة الرسميّة لرئاسة الوزراء بالمملكة الأردنيّة الهاشميّة، حيثُ تُناط السُّلطة التنفيذيَّة بالملك، ويتولَّاها بواسطةِ وزرائه وفق أحكام الدّستور. يُؤلَّف مجلسُ الوزراء من رئيس الوزراء رئيساً، ومن عدد من الوزراء حسب الحاجة والمصلحة العامَّة، ويتولَّى مجلسُ الوزراء مسؤوليّة إدارة جميع شؤون الدَّولة، ويكون مجلسُ الوزراء مسؤولاً أمام مجلس النوَّاب مسؤوليَّة مشترَكة عن السّياسة العامّة للدّولة.

القائمة الرئيسية

الملك يهنىء فريق روبوتنا للبنات بفوزه بجائزة عالمية

  2020-05-07

 

*الملك لأعضاء الفريق: ما حققتموه "يرفع الرأس"
عمان - (بترا) - هنأ جلالة الملك عبدالله الثاني أعضاء فريق "روبوتنا للبنات"، بفوزهم بجائزة أفضل فيديو مبتكر في البطولة العالمية الافتراضية للروبوت، التي أقامتها المنظمة الأميركية "شير آند ليرن" عن بُعد في أواخر نيسان الماضي.
وعبر جلالة الملك، خلال اتصال مرئي، امس الأربعاء، مع أعضاء الفريق والمشرفين عليه عن فخره وتقديره لجهودهم وقدراتهم، التي مكنتهم من المشاركة والفوز بالجائزة في ظل هذه الظروف الاستثنائية.
ولفت جلالة الملك إلى ضرورة الاستمرار بهذه الطاقة الإيجابية، وقال إن ما حققتموه "يرفع الرأس"، موجهاً جلالته المعنيين إلى تقديم الدعم والمساعدة للفريق.
ويتألف فريق "روبوتنا للبنات" من 10 طالبات بين الأعمار 14 و16 عاماً من خمس مدارس مختلفة، حيث كان الفريق العربي الوحيد المشارك في المسابقة العالمية، التي شارك فيها 500 طالب من 20 بلداً مختلفاً.
وعرضت طالبتان نموذجاً للروبوت، الذي يعمل الفريق الآن على تصميمه ليتم تركيبه على أعمدة الإضاءة في الشوارع ليحولها إلى وحدة تنقية للهواء تعادل قدرة 20 شجرة، وبتكلفة منخفضة.
وقدم أعضاء الفريق شرحاً حول مراحل المشاركة في المسابقة، والتحديات التي واجهتهم وكيفية تجاوزها، وصولاً للإنجاز الذي حققوه.
واستعرض مؤسس شركة روبوتنا جاسر الحراسيس والمشرف والمدرب ثائر اللداوي طبيعة عمل الشركة، التي تأسست في العام 2017 لتعليم التكنولوجيا الحديثة وتقنية الروبوت والذكاء الاصطناعي للطلبة من المناطق النائية، حيث تقوم بتشكيل فريق روبوتنا للبنات بشكل سنوي باختيار 10 طالبات من المدارس الحكومية بعد استقطاب الطالبات وتقييمهن، ليتلقين تدريباً مكثفاً ويشاركن في مختلف المسابقات.
ويضم الفريق الطالبات زينة نوفل من مدرسة الملكة رانيا – حي نزال، وسديل الحراسيس وشهد عكيلة ودلال شاهين وفرح الفقير وملك صالح من مدرسة أم معبد الثانوية للبنات – جبل التاج، ونور مرقة من مدرسة اليوبيل، ونور البزور وليان عبد لافي من مدرسة فاطمة بنت الخطاب – الزرقاء، ولين الفتياني من مدرسة أم السماق الجنوبية، فيما ضم فريق الإِشراف والتدريب غيداء الدبايبة.
وكان جلالة الملك اطمأن، خلال الاتصال، على الأحوال الشخصية والعائلية لأعضاء من الفريق، إذ خاطب الطالبة زينة نوفل بالسؤال عن والدها الطبيب الذي كان متطوعاً في أحد فنادق الحجر الصحي.
وعبر جلالة الملك عن تمنياته للطالبة لين الفتياني وأسرتها بالسلامة، إثر تعرضهم لحادث سير، فيما قال للطالبة نور البزور "سمعت أنه تم قبولك في برنامج (tech girls)، وبسبب الحظر لم تتمكني من المشاركة، إن شاء الله تتمكني من المشاركة العام المقبل".

عدد المشاهدات: 2702